جامع الفرقان
جامع الفرقان
اذا كان لديكم معلومات اخرى عن هذا المسجد نرجو ان ترسلها هنا

اسم المسجد: جامع الفرقان

المكان:بغداد ـ الصليخ الجديد ـ محلة 326 ـ زقاق 34 وأسس عام 1955وبمتويل احد المتبرعين

المساحة وعدد المصلين: تبلغ مساحته 2500م2 ويستوعب لحوالي 2000 مصلي .

مكونات المسجد : يحتوي الجامع على منارة وقبة ومنزل وحرم نساء ومغسل

نشاطاته:دورات تحفيظ القرآن الكريم واجازات شرعية وتوزيع الاغاثات .

العقبات اليت واجهت المسجد منذ بنائه:

* في 23 ـ شباط ـ 2006م، تعرض الجامع إلى أعمال عنف وتخريب الحقت اضرار مادية بالمسجد .

لم تستكمل بناء المنارة في البداية وبعد عدة اعوام قام المتولون على المسجد ببناء منارته التي بناها الشيخ الفقيد عبد القادرالفضلي بنفسه  إمام وخطيب الجامع حيث قال انه سوف يبنيها على طراز منارة المسجد النبوي وقد قال ففعل واصبحت المنارة تحفة فنية في منطقة الصليخ وهي مشابهة جداً لمنارة المسجد النبوي .

 

وتعرض الإمام والخطيب الشيخ عبد القادر الفضلي للإعتقال وبقي مصيره مجهولاً لحد الان، كما قدم المسجد شهداء عدة سيذكرون لاحقاً .

وضع المسجد الآن : المسجد مفتوح وتقام فيه الصلوات الخمسة وخطبة الجمعة

شهداء المسجد: ( حيدر عبد الواحد و علي رشيد و احمد سعدون وقحطان حميد الزيدي ومحمد علي السامرائي و محمد رعد الدليمي و فريد كامل وعمر محمد ناجح و عبد الناصر صباح العزاوي و محمد خليل الدليمي و ليد العزاوي و فراس خليل شنور  .... الخ )

 

اضف معلومات عن هذا المسجد
معلومة تاريخية
بواسطة : ابن المسجد بتاريخ : 13/05/2011
نص الاضافة :
بني المسجد بتبرع اهاي المنطقة وبقية المناطق وكان اسم الجامع باسم امراة كانت قطعة الارض باسمها, وبجهود الشيخ عيادة الكبيسي واللجنة الادارية للجامع المؤلفة من الاستاذ كامل والحاج احمد الشوشي والحاج عبدالله القيسي وابو ادم( رحمهم الله جميعا) تم تبديله الى جامع الفرقان ويذكر الحاج احمد الشوشي رحمه الله انهم ذهبوا جميعا لقابلة الرئيس عبدالسلام عارف لتخصيص الارض فوافق رحمه الله ولم يوافق امين بغداد على هذا الموقع فقال له احمد الشوشي اعطني الورقة لارجعها الى صاحبها واخبره ان الامين لم ينفذ امر سيادتكم فوافق الامين على الموقع الحالي

معلومات قديمة عن الجامع
بواسطة : سلام بتاريخ : 03/05/2011
نص الاضافة :
لم يكن اسمه جامع الفرقان وانما باسم امرأة تبرعت بنصف قيمة الارض الحالية وبجهود الشيخ عيادة الكبيسي تم تسميته بهذا الاسم. ساهم ببناءه اهالي المنطقة وكانت هناك جمعية لادارة الجامع تتكون من الاستاذ كامل رحمه الله والحاج احمد الشوشي رحمه الله والحاج عبدالله القيسي رحمه الله والحاج ابو آدم رحمه الله وكانوا رحمهم الله جميعا همهم الجامع اكثر من الدنيا فتخرج من هذا الجامع جيل لايستهان به من الشباب الواعي والخطباء والائمة فلهم بعد الله الفضل في كل من اصبح داعية وخطيبا وهذه هي الصدقة الجارية

جميع الحقول مطلوبة والايميل يظهر للادارة فقط
(E-mail)

الرجاء كتابة الحروف التي في الصورة .